Sunday - 22/10/2017 م الموافق 02 صفر 1439 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    الحرس الجمهوري يشيع 3 من أبطاله     قتلى وجرحى من المرتزقة بينهم سودانيون بعمليات نوعية في الساحل وتعز ولحج     الجيش السعودي ينسحب من الحدود لصالح المرتزقة     مسؤول الإمداد الدوائي يتهم وكيل الصحة بإغلاق مخازن الأدوية والتسبب بكارثة     حازب يدشن امتحانات التنافس على المقاعد المجانية     38 غارة بالطيران الحربي وأباتشي العدوان على 7 محافظات وموقع سعودي     في برقيات تهانِ للزعيم بمناسبة العيد الـ54 لثورة الـ14 من أكتوبر     عمليات نوعية متواصلة في ما وراء الحدود.. و"فورين بوليسي" تكشف عن تصعيد سعودي مرتقب بإشراف أمريكي     43 غارة على 4 محافظات وعسير و 13 شهيداً وجريحاً من المدنيين في صعدة     نصف راتب لرفع اضراب المعلمين والنقابة تحذر
الملك سلمان يفشل في إقناع بوتين بالابتعاد عن إيران
10/7/2017 10:38:56 AM
 اليمن اليوم..متابعات
 قالت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية، إن العاهل السعودي الملك «سلمان بن عبدالعزيز» اصطحب معه إلى العاصمة الروسية موسكو نحو 1500 شخص، وتم حجز فندقين كاملين لإقامتهم، بتكلفة 3 ملايين دولار، بخلاف النفقات الأخرى التي سينفقونها على الأطعمة والأنشطة الأخرى. فيما نشر موقع "بلومبيرغ" تقريرا لكل من إيليا أرخيبوف وهنري ماير ويفجينيا بسمنيانا، يقولون فيه إن الملك سلمان أخذ معه في زيارته لروسيا، التي تستغرق أربعة أيام، وبدأت الأربعاء، حاشية مكونة من 1500 شخص، بالإضافة إلى مصعد مطعم بالذهب. ويكشف التقرير، الذي ترجمته "عربي21"، عن أن الملك الذي يقيم في أرقى فنادق العاصمة الروسية أحضر معه سجادة أيضا. وينقل الكتّاب عن مصدر مطلع، قوله إن الملك سلمان خرج من طائرته الخاصة مساء الأربعاء، ومشى على المصعد الذي يرافقه في رحلاته، إلا أن المصعد توقف في منتصف الطريق، حيث مشى الملك الخطوات الباقية ليقابل مستقبليه الروس، ثم انتقل في موكب من السيارات الذي رافقته الشرطة الروسية إلى فندقه. ويفيد الموقع بأن البلدين وقعا خلال الزيارة الأولى للملك سلمان لروسيا، صفقات شراء أسلحة، وناقش المسؤولون خططا حول النفط وتحقيق الاستقرار في سوقه، مشيرا إلى أنه "كما فعلوا في المدن الأخرى، فإن السعوديين شعروا أنهم في بلدهم موسكو". ويورد التقرير نقلا عن المصدر، قوله إن طائرة سعودية تنتقل يوميا بين الرياض وموسكو، حاملة معها الإمدادات اللازمة من الطعام، وقام فريق الملك باستبدال عدد من العاملين في الفندق بموظفين من طاقمه، الذين يعرفون كيف يصنعون القهوة بالطريقة التي يفضلونها. ويكشف معدو التقرير عن قول المصدر إن الملك سلمان، الذي يقيم في "فور سيزونز"، أحضر معه أثاثه، وقامت الحكومة السعودية بحجز فندقين بالكامل، وهما "ريتز كارلتون" و"فور سيزونز"، وطلب الأخير من ضيوفه إلغاء حجوزاتهم، بل إنه طلب ممن يقيمون فيه بشكل دائم البحث عن مكان آخر في أثناء زيارة العاهل السعودي. وينقل الموقع عن بواب على الفندق، قوله إنه محجوز حتى 8 تشرين الأول/ أكتوبر، وليس مفتوحا للحجوزات العامة، لافتا إلى أن ممثلين عن "ريتز كارلتون" و"فور سيزونز" رفضوا التعليق على زيارة الملك سلمان، ولا الديوان الملكي السعودي. ويقارن التقرير بين حاشية الملك السعودي وتلك التي ترافق الرئيس الأمريكي، الذي يسافر بحاشية أكبر، وتشمل على سيارة ليموزين مضادة للرصاص، وقوة حماية سرية، وتحجز أحيانا كامل الفندق، مشيرا إلى أن الرئيس باراك أوباما أقام في "ريتز كارلتون" في أثناء زيارته لموسكو في عام 2009، وكذلك دونالد ترامب عام 2013 عندما حضر لمباراة ملكة جمال العالم. +++فشل سلمان من جهتها استبعدت الباحثة في سياسات روسيا تجاه الشرق الأوسط في معهد واشنطن آنا بورشفسكايا ما تعتبره الرياض أن إقامة روابط أوثق مع موسكو يمكن أن يساعد على إبعاد روسيا عن إيران، مما يقلّص بالتالي النفوذ المتزايد للجمهورية الإسلامية في المنطقة. ونقلت هافينغتون بوست عن الباحثة في سياسات روسيا تجاه الشرق الأوسط في معهد واشنطن آنا بورشفسكايا قولها، "يتمثل أحد الأسباب الرئيسية في أنّ السعودية غيّرت على ما يبدو موقفها تجاه الأسد في الأسابيع الأخيرة، وتقبّلت أنه سيبقى في السلطة، على الأقل في الوقت الراهن. ومن وجهة نظر عمليّة، ينطوي ذلك على التعامل مع موسكو حول الحرب في سوريا وغيرها من القضايا الإقليمية. ومن الأسباب المحتملة الأخرى أن السعوديين قد يرغبون في البحث عن فرص تعاون بشأن أسعار النفط وصفقات مهمة في مجال الطاقة والتجارة والاستثمار". وأضافت، "من الناحية الجغرافية السياسية، قد تعتبر الرياض أيضاً أن إقامة روابط أوثق مع موسكو يمكن أن يساعد على إبعاد روسيا عن إيران، مما يقلّص بالتالي النفوذ المتزايد للجمهورية الإسلامية في المنطقة. غير أن هذا أمر غير محتمل. فقد سبق أن حاول السعوديون فسخ روابط موسكو مع إيران من خلال الالتزام باستثمار 10 مليارات دولار في روسيا في تموز/يوليو 2015، ولكن بوتين لم يغيّر موقفه من طهران في ذلك الحين ومن غير المرجّح أن يفعل ذلك الآن. وفي هذا السياق، قد تؤدي زيارة الملك السعودي إلى تقارب مع روسيا أو قد لا تؤدي إلى ذلك، لكنها إشارة واضحة أخرى على سطوة بوتين المتزايدة في المنطقة". وقالت الباحثة في سياسات روسيا تجاه الشرق الأوسط في معهد واشنطن، في هذا الشأن، "أن بوتين هو الرابح الأكبر من هذه الزيارة".
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(4886 )
(4876 )
(4871 )
(4818 )
(1162 )
(1064 )
(982 )
(876 )
(825 )
(817 )

(5)
موضيع ذات صلة
 
10/21/2017 10:17:41 AM
10/21/2017 10:15:39 AM
10/21/2017 10:14:22 AM
10/17/2017 11:56:16 AM
10/17/2017 11:54:03 AM
10/17/2017 11:52:26 AM
10/15/2017 1:22:52 PM
10/15/2017 1:21:18 PM
10/15/2017 1:19:08 PM
10/8/2017 3:10:39 PM
12345678910...
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة