Saturday - 18/11/2017 م الموافق 29 صفر 1439 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    تشييع شعبي مهيب للشهيد العميد الصوفي     الإعلام السعودي يعترف بمقتل 40 جنديا خلال شهر أكتوبر 2017م     تأمين مواقع بالقرب من باب المندب     هدوء في نهم ودعوات لانتشال عشرات الجثث     الجنوب المحتل.. الفار يلقي آخر أوراقه     الضالع.. مدفعية المرتزقة تقتل شقيقين في دمت     مجزرة سعودية جديدة..والزعيم يعزي ويؤكد أن القصاص آت     الحرس الجمهوري يشيع 3 من أبطاله     قتلى وجرحى من المرتزقة بينهم سودانيون بعمليات نوعية في الساحل وتعز ولحج     الجيش السعودي ينسحب من الحدود لصالح المرتزقة
مجزرة سعودية جديدة..والزعيم يعزي ويؤكد أن القصاص آت
11/3/2017 10:23:05 AM
 اليمن اليوم.. تقرير
ارتكب العدوان السعودي أمس جريمة حرب جديدة بحق المدنيين في محافظة صعدة، ضمن جرائمه المتواصلة منذ ما يناهز الثلاثة أعوام. وقال مندوب "اليمن اليوم" إن طيران العدوان شن غارة الساعة الثالثة فجراً على لوكندة مليئة بالعمال وأصحاب البسطات وسط سوق شعبية "سوق علاف" بمديرية سحار وسط محافظة صعدة، ما أسفر عن استشهاد 29 شهيدا وجرح 28 جراحهم بليغة، مشيراً إلى أن معظمهم من أبناء منطقة حجور محافظة حجة، يعملون في مزارع القات. وخلطت الغارة أجساد نزلاء اللوكندة بركامها أثناء ما كانوا نياماً، فيما نجا الجرحى بأعجوبة رغم جراحهم البليغة.. وامتد الدمار ليطال السيارات وكل ما في محيط اللوكندة. وأدان المؤتمر الشعبي العام الجريمة، مؤكداً أنها وكل جرائم العدوان لن تسقط بالتقادم، فيما عبر منسق الشؤون الإنسانية لدى بلادنا عن قلقه البالغ، مؤكداً أنها انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني. وأكد مندوب الصحيفة أن اللوكندة المستهدفة في سوق مفرق علاف مديرية سحار وهي منطقة تخلو من أي نشاط عسكري، ما يشير إلى أن الجريمة متعمدة وامتدادا لجريمة إعلان السعودية محافظة صعدة منطقة عسكرية. يشار إلى أن العدوان السعودي ارتكب منتصف أغسطس الماضي جريمة مماثلة عندما قصف لوكندة في مديرية أرحب التابعة لمحافظة صنعاء، وراح ضحيتها (46) شهيداً و14 جريحاً جميعهم عمال في مزارع القات ومعظم الشهداء، من أبناء محافظة ذمار "23 شهيداً من أبنا مديرية مغرب عنس و3 من أبناء مديرية جبل الشرق". وقال المؤتمر الشعبي العام في تصريح لمصدر مسؤول مساء أمس: إن هذه الجريمة تضاف إلى جرائم العدوان المتواصلة بحق الشعب اليمني منذُ أكثر من ألف يوم، في مخالفة وانتهاك واضح لكل القوانين والأعراف الدولية والإنسانية، وأمام صمت المجتمع الدولي الذي لم يحرك ساكناً رغم بشاعة ووحشية ما يرتكبه هذا العدوان بحق اليمنيين، خاصة الأطفال والنساء. ودعا المصدر المنظمات المحلية والدولية إلى رصد وتوثيق هذه الجرائم وإدانتها وتقديمها إلى المحاكم الدولية والرأي العام العالمي، لإظهار حقيقة وحشية العدوان السعودي الذي يستهدف المواطنين الأبرياء، دون وازع من أخلاق أو ضمير أو دين. وعبر المصدر عن تعازي قيادة المؤتمر الشعبي العام ممثلةً بالزعيم علي عبدالله صالح، رئيس الجمهورية الأسبق، رئيس المؤتمر الشعبي العام، لأسر الضحايا، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى. إلى ذلك وفي أول ردود الأفعال الدولية، عبر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لدى بلادنا جيمي ماكغولدريك عن بالغ قلقه جراء مواصلة التحالف لمثل هذه الجرائم بحق المدينين، رغم تعهداته للأمم المتحدة بالحد منها. وقال ماكغولدريك في صفحته بتويتر: نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بوقوع هجمات على المدنيين في صعدة. وتم تأكيد مقتل 17 شخصا والعديد من المصابين. والتحقيق ما زال مستمرا.. تعازينا لأسر الضحايا والشفاء العاجل للمصابين. وأضاف: التجاهل التام والمستمر لخسائر أرواح المدنيين في اليمن يشكل انتهاكا خطيرا. من جهته، أكد دانيا لاريسون، كبير محرري صحيفة (أميركان كونزرفيتف) الأمريكية إن هذه الجريمة كسابقاتها وانتهاكات صارخة للقانون الدولي الإنساني، متهماً حكومة بلاده بالتورط في جرائم السعودية المتواصلة بحق المدنيين اليمنيين. وأدلى لاريسون برأيه لـ "اليمن اليوم" عبر البريد الإلكتروني حول هذه الجريمة التي تسبق التصويت في الكونغجرس على مشروع قرار يستهدف وقف المشاركة الأمريكية في الحرب، قائلاً: هذه الجريمة مجرد آخر سلسلة من الهجمات العشوائية في المناطق المدنية من قبل التحالف. وقد عانت محافظة صعدة من أسوأ قصف على مدار العامين والنصف، خاصة بعد أن عيَّن التحالف المنطقة بأكملها هدفا عسكريا. وشملت الأهداف المدنية الأخرى التي تعرضت للضرب على مدى العامين والنصف مدارس مليئة بالأطفال والعيادات الصحية والمنازل المدنية وغيرها. وأوضح: عندما تقوم الولايات المتحدة بتمويل وتسليح السعوديين وحلفائهم، فإن هذا ما تسمح به حكومتنا في اليمن. هذه كلها انتهاكات للقانون الدولي، ومن خلال المساعدة في تمكين تلك الانتهاكات، فإن الولايات المتحدة تدرك عن علم أنها متورطة في ارتكاب جرائم حرب. ويجب أن ينتهي ذلك إذا كان هناك أمل في وقف الحرب في المستقبل القريب. وقال: "إذا طرح مشروع القرار 81 للتصويت، سيكون أمام أعضاء الكونغرس فرصة لمعارضة السياسة التي غذَّت هذه الحرب الفظيعة على مدى الثلاثين شهرا الماضية". مشيراً إلى أنه لا تزال هناك مقاومة للقرار من جانب قيادتي الحزبين الديمقراطي والجمهوري، ولكنني آمل أن تفشل الجهود الرامية إلى القضاء على مشروع القرار". ونقلت وكالة (رويترز) الإخبارية الدولية عن مسعفين أن الضربة الجوية قتلت نحو 26 مدنياً، وأن الفرق الطبية جمعت الجثث ورصتها إلى جوار بعضها. وقالت صحيفة "نيويورك تايمز" في تغطيتها للجريمة: سوق القات الذي قصفته الطائرات السعودية كان يرتاده مدنيون وليس حوثيون، ولم يكن بالقرب من أي معسكر أو أي تجمعات عسكرية للحوثيين، بحسب شهود عيان وسكان محليين يرتادون السوق. وفي سياق غارات العدوان وفي ذات المحافظة "صعدة" استشهد مواطنان اثنان بغارة لطيران العدوان استهدفت سيارتهما في الخط العام بمنطقة غافرة في مديرية الظاهر، كما استهدفت بـ 6 غارات منطقة الفرع بمديرية كتاف، و5 غارات على معسكر كهلان وغارة على ثلاجة مركزية وسط حي سكني في مدينة صعدة، مركز المحافظة. وشن طيران العدوان 7 غارات على مديريتي حرض وميدي في حجة، و6 غارات على مديرية صرواح في مأرب، و3 غارات على مزارع المواطنين في منطقة المعمل بمديرية نهم محافظة صنعاء، و3 غارات على حيد بن عقيل وشمال جندلة في مديرية عسيلان بشبوة. وإلى جبهة ما وراء الحدود استهدف طيران العدوان مدينة الربوعة في عسير بغارتين. وبحسب إحصائية خاصة بـ "اليمن اليوم" فقد بلغ عدد غارات العدوان على عدد من المحافظات وجبهات عسير ونجران وجيزان، خلال الثلاثة الشهور الماضية (أغسطس، سبتمبر، أكتوبر) 3573 غارة، منها 1200 غارة على ميدي وحرض في حجة.
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(5233 )
(4967 )
(1152 )
(879 )
(780 )
(772 )
(722 )
(652 )
(595 )
(593 )

(1)
موضيع ذات صلة
 
11/17/2017 11:49:40 AM
11/17/2017 11:42:27 AM
11/17/2017 11:34:30 AM
11/17/2017 11:32:36 AM
11/15/2017 3:18:09 PM
11/15/2017 2:41:20 PM
11/15/2017 2:37:21 PM
11/14/2017 11:51:29 AM
11/14/2017 11:49:49 AM
11/13/2017 1:29:01 PM
12345678910...
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة