Sunday - 25/06/2017 م الموافق 01 شوال 1438 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    جريمة تفجير مسجد الرئاسة كانت الخيار الثاني بعد فشلهم في جمعة الكرامة     شبكة الأنباء الإنسانية الدولية "يدين": الحرب في اليمن طفت على سوريا والعراق.. ولكن التحالف يحجب وصول الحقائق إلى العالم     جمعية الأقصى تنفذ مشاريع إغاثية في رمضان تحت شعار "إيثار وعطـاء"     المؤتمر ..أمسيات رمضانية في مختلف محافظات الجمهورية بالتزامن مع توزيع البطائق للمنتسبين الجدد     قنابل ارتجاجية على النهدين و 33 غارة لطيران العدوان على 6 محافظات     قطر تعترف بخسائر جديدة في صفوف قواتها بنجران     هجمات مباغتة للمرتزقة في نهم و3 صواريخ (زلزال-2) تدك تعزيزاتهم أسفل الفرضة     مسلحون موالون للعدوان ينهبون سيارة قناة الجزيرة ويعتدون على طاقمها     تعز..تواصل المعارك في محيط القصر واعتراف العملاء بالانكسار     عدن.. تظاهرات للمطالبة بالكهرباء والمياه.. والكوليرا تفتك بأكثر من 22 شخصا
هل تستطيع منظومة "إس-500" التصدي لصواريخ "توماهوك"
4/12/2017 4:35:12 PM
 اليمن اليوم..سبوتنيك
تتسارع صناعة الدفاع الروسية بشكل ملحوظ، وعملت شركة الصناعات العسكرية الروسية "ألماظ أنتي" على تطوير أسلحة مضادة للصواريخ وبعيدة المدى يمكنها العمل بشكل متوازن ودون أن تحيد عن المسار المرسوم لها. وقال قائد القوات الفضائية الجوية الروسية فيكتور بونداريف إن القوات الروسية ستعتمد قريبا على نظام " إس- 500" الصاروخي الدفاعي. وتابع قائد القوات الجوية خلال الاحتفالات بيوم الدفاع الجوي "في كل عام نحصل على 5 مجموعات من أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات "إس- 400"، ونحن راضون عن هذا المعدل… وهذه الصناعة تطورت سريعا ووصلنا إلى أحدث نظام وهو "إس- 500"، وسرعان ما ستحصل عليه قوات الدفاع الروسية". في الواقع إن نظام "إس - 500"من مجموعتين، تؤدي كل واحدة منهما مهمتها، ولكل واحدة صواريخها وأجهزتها الخاصة، الجزء الأول مختص بالدفاع الصاروخي والآخر مضاد للطائرات، يستطيع أن يدمر أي أهداف هوائية. وفي هذا الإطار تختلف منظومة "إس - 500" عن أنظمة "ثاد" الأمريكية، والمجهزة بنوع واحد فقط من الصواريخ يمكنها التعامل مع كل الأغراض الجوية والبالستية، ما يجعل متوسط إصابة الأهداف نحو 10 - 15%، كما أن هذه الصواريخ تعمل بشكل سيئ مع الأهداف التي تحلق على ارتفاعات منخفضة. وفي أنظمة "إس-500" لا يتم التعامل مع الأهداف بمجموعة متنوعة من الصواريخ فقط، وإنما أيضا مزودة بنوعين مختلفين من الرادارات، التي تعمل على عدة مراحل مختلفة للمعالجة. كما تم تصميم 3 صواريخ خصيصا هي "بروميثيوس"، والتي هي قادرة على مكافحة الأهداف الجوية البالستية، على مسافة أبعد من 600 كيلومتر، أي أكبر من صواريخ "ثاد" بـ3 مرات. كما أن هناك نوعين جديدين من الصواريخ تسمى "الشعلة" تمت إضافتهما، ولم يتم الكشف عن خصائصها بعد، لكن المعروف فقط أنها يمكنها التعامل ليس فقط مع الصواريخ الباليستية متوسطة المدى، لكن أيضا مع الصواريخ بعيدة المدى في نهاية مسارها، ويمكن لسرعة الوصول للهدف أن تصل إلى 7كم في الثانية. ومن المعروف أيضا أن هذين الصاروخين متماثلان مع نظام الدفاع الصاروخي في موسكو "A 135 AMOR 53T6M، والتي لا يوجد لها مثيل في العالم. وذكر مصمم التطوير ايه.جي.باسيستوف أن القدرات الصاروخية عند التجريب ستكون أعلى بكثير، إذ أظهرت الاختبارات أن النظام الصاروخي لديه احتياطات كبيرة في جميع النواحي، حيث يمكنها أن تعترض أهدافا في نطاقات 2.5 مرة أكبر وبارتفاع 3 مرات أكبر مما هي الآن. وعند مقارنة خصائص صواريخ إس- 500 مع نظام "ثاد"، فإن الصواريخ الروسية أسرع 3.5 مرة، وأقصى سرعة لها 3600متر/ الثانية، في حين أن الأمريكية 995 متر/ ثانية. كما كشف أيضا عن خصائص جزئية لصواريخ "بروميثيوث"، التي يبلغ مداها2000 كيلومتر، والحد الأقصى للخطأ في تحديد نقطة نهاية المسار أقل من 15 كيلومتر، ويمكنها اكتشاف مجموعة من الأهداف الهوائية في محيط 800كيلومتر. وعلى الرغم من أنه لم تعلن أي بيانات عن عدد الأهداف التي يمكن تتبعها في وقت واحد، إلا أنه من المعروف أن هذه المعايير أعلى مما لدى صواريخ "تريومف" في أنظمة "إس- 400"، ما يعني أنها أكثر من 20 هدفا في القصف المتتابع و10 أهداف في القصف المتزامن. ويجب أن تتضاعف هذه الأرقام بـ8 مرات، حيث تم الجمع بين كافة المركبات القتالية في مجمع واحد ونظام تحكم واحد. الأمر الآخر الذي يميز "بروميثيوث" أنها تستخدم أنظمة الاتصال الحديثة من الجيل السادس، فهي مضمونة حتى في حالات انقطاع التغطية الإذاعية، كما أنها حساسة لأي تدخل خارجي. وفي الوقت نفسه فإن أحدث معدات الحرب الإلكترونية المستخدمة في المجمعات المحمولة تقع على منصات ذات عجلات خماسية المحاور، والتي تسمح بكفاءة عالية بتحييد الصواريخ المضادة للرادار. ويجب أن تدرس الأسباب، التي أدت إلى تفوق منظومة "إس - 500" الروسية، على نظيرتها الأمريكية الأحدث "ثاد"، والسبب الرئيسي في ذلك هو أنه بعد أكثر من ربع قرن من انتهاء الحرب الباردة، ظن الأمريكيون أن لن يكون هناك منافسون أقوياء، لذلك انخفض بشكل حاد تمويل التطورات الجديدة في المجال العسكري. ومع ذلك فما زال العمل على الدفاع الصاروخي لدى الولايات المتحدة مستمرا، رغم سيره بوتيرة منخفضة، فالإنشاء نظام "ثاد" المحمول استغرق الأمر نحو 20 عاما، لكن تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تكن تمتلك تقريبا أي خبرة في إنشاء أنظمة صواريخ متحركة كبيرة.
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(616 )
(578 )
(484 )
(439 )
(437 )
(434 )
(400 )
(385 )
(325 )
(313 )

(5)
موضيع ذات صلة
 
6/17/2017 6:05:40 PM
6/17/2017 6:03:40 PM
6/17/2017 6:00:36 PM
6/17/2017 5:41:57 PM
6/13/2017 3:30:13 PM
6/13/2017 3:28:30 PM
6/10/2017 3:50:15 PM
6/10/2017 3:47:41 PM
6/10/2017 3:45:28 PM
6/9/2017 2:56:39 PM
12345678
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة