Wednesday - 18/10/2017 م الموافق 28 محرم 1439 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    الحرس الجمهوري يشيع 3 من أبطاله     قتلى وجرحى من المرتزقة بينهم سودانيون بعمليات نوعية في الساحل وتعز ولحج     الجيش السعودي ينسحب من الحدود لصالح المرتزقة     مسؤول الإمداد الدوائي يتهم وكيل الصحة بإغلاق مخازن الأدوية والتسبب بكارثة     حازب يدشن امتحانات التنافس على المقاعد المجانية     38 غارة بالطيران الحربي وأباتشي العدوان على 7 محافظات وموقع سعودي     في برقيات تهانِ للزعيم بمناسبة العيد الـ54 لثورة الـ14 من أكتوبر     عمليات نوعية متواصلة في ما وراء الحدود.. و"فورين بوليسي" تكشف عن تصعيد سعودي مرتقب بإشراف أمريكي     43 غارة على 4 محافظات وعسير و 13 شهيداً وجريحاً من المدنيين في صعدة     نصف راتب لرفع اضراب المعلمين والنقابة تحذر
"هافينغتون بوست" الأمريكية: بيان القاعدة الأخير يجب أن يكون بمثابة نوع من الدعوة إلى الاستيقاظ
5/6/2017 12:03:54 PM
 ترجمة خاصة لـ"اليمن اليوم".. فارس سعيد
يوم الأحد من هذا الأسبوع، قال زعيم الجماعة الإرهابية إن جماعته تتعاون مع تحالف سعودي مدعوم من الولايات المتحدة. ويتفق الخبراء الدوليون في ذلك. إذاً تعمل القاعدة الإرهابية في شبه الجزيرة العربية جنبا إلى جنب مع تحالف مدعوم من الولايات المتحدة في اليمن، حسبما ذكر زعيم الجماعة، الأحد، في آخر إشارة إلى أن خطة إدارة ترامب لدور أمريكي أكبر في البلاد قد تكون خطأ استراتيجيا. وأدلى قاسم الريمي بهذه التصريحات في حديثه مع الذراع الإعلامي لتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية "الملاحم"، طبقا لوكالة أنباء اسوشييتد برس. وقال الريمي "إننا نقاتل مع جميع المسلمين في اليمن، جنبا إلى جنب مع مجموعات إسلامية مختلفة"، وأضاف أن أتباعه تعاونوا مع مجموعة من الفصائل - بما في ذلك السلفيين المحافظين "الإخوان المسلمين، وكذلك إخواننا من أبناء (السنة) "- ضد الحوثيين". وتقاتل السعودية والإمارات العربية المتحدة وشركاء أميركيون آخرون في المنطقة الحوثيين وأنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح وحلفاءهما لأكثر من عامين. وقتلت الحملة الجوية الدموية أكثر من 10،000 شخص في اليمن منذ بدء الحرب. وأذن الرئيس الأمريكي باراك أوباما بدعم الولايات المتحدة للحملة بمجرد أن بدأت في عام 2015، ولكن إدارة أوباما حاولت أن تنأى بنفسها عن التحالف الذي تقوده السعودية حيث تزايدت جرائم الحرب. وقال مسؤولون في الإدارة والعاملون في المجال الإنساني والمحللون أن الرئيس دونالد ترامب الذي أعرب عن رغبة قوية في مواجهة إيران يريد تعزيز الوجود الأميركي في اليمن. واكتسب تنظيم القاعدة في اليمن أراضي كبيرة ودعما واسعا وسط فوضى الحرب. ويعتقد البنتاغون أن هذه المجموعة "تشكل تهديدا كبيرا للولايات المتحدة". ويعتبرها واحدة من المنظمات الإرهابية القليلة التي لديها قدرة كبيرة على شن هجمات على الوطن. وقال بيل روجيو في مؤسسة الدفاع عن الديموقراطيات، أن الولايات المتحدة شنت أكثر من 75 ضربة (وعملية برية كبرى) ضد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب منذ بداية العام، وذلك في إشارة إلى أن الجيش يرى أن هذه المجموعة هدف خطير. لكن المجموعة الإرهابية لا تزال تزدهر، في جزء كبير منها، يبدو، بسبب سياسات الولايات المتحدة نفسها. ويشير آخر تحديث في اليمن من معهد "انتربرايز" الأمريكي، وهو مركز أبحاث محافظ، إلى أن القاعدة تعمل جنبا إلى جنب مع "لواء" في مدينة تعز الرئيسة ويتلقى الدعم السعودي والإماراتي. وقد فشلت الحكومة اليمنية المدعومة من الولايات المتحدة في تقوية نفسها بطريقة تسمح لها بالتنافس مع القاعدة في شبه الجزيرة العربية للحصول على دعم شعبي بدلا من الاعتماد على المجموعة. وقالت كاثرين زيمرمان زميلة في معهد "انتربرايز" الأمريكي إن السياسة الأميركية لا تعرف كيف أن الحرب تغذي قوة القاعدة في اليمن وأن إطالة أمد الحرب قد مكن تنظيم القاعدة من التوسع". وأشار المشرعون إلى الوجود المتزايد لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب في انتقاداتهم الشديدة للخطة الأمريكية في اليمن. وقال عضو مجلس الشيوخ كريس ميرفي وعضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ إن "تصرفاتنا في اليمن لا تشتت انتباهنا عن الحرب ضد الإرهاب فحسب بل تساعد أيضا المجموعات التي تنوي مهاجمتنا". وفي 10 أبريل، أصدر 55 عضوا من أعضاء مجلس النواب رسالة من الحزبين أعربوا عن خوفهم إزاء نوايا ترامب في اليمن. وكتبوا في الرسالة، الموجهة إلى ترامب والمدعي العام جيف سيسيونس "نحن نتشاطر مخاوف بعض المستشارين الذين يشعرون بالقلق من أن الدعم المباشر لحرب التحالف السعودي في اليمن سيأخذ الكثير من الموارد بعيدا عن مكافحة الإرهاب ضد القاعدة في شبه الجزيرة العربية". وأضافت الرسالة "إننا نشعر بانزعاج كبير من التقارير الإخبارية التي تشير إلى أن تنظيم القاعدة في اليمن برز كحليف بحكم الواقع "للجيش الذي تقوده السعودية والتي تهدف إدارتكم إلى الشراكة معه بشكل أوثق". كما حث أعضاء في "الكابيتول هيل" التحالف بقيادة السعودية على إعادة النظر في خطط معركته لأسباب إنسانية، مشيرا إلى أن الملايين يعانون من الجوع بالفعل في اليمن وأن الهجوم المخطط على ميناء أساسي يمكن أن يخلق مجاعة كارثية. من جانبها اقترحت كيت كيزر، مدير في مشروع السلام اليمني، وهو مجموعة مناصرة، "أن يكون بيان القاعدة الجديد بمثابة نوع من الدعوة إلى الاستيقاظ". ولم نستجب على تعليق من البنتاغون حول ذلك. *"هافينغتون بوست" صحيفة أمريكية واسعة الانتشار *العنوان الأصلي للمادة "حرب ترامب في اليمن هدية كبيرة للقاعدة"
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(835 )
(816 )
(811 )
(798 )
(768 )
(758 )
(756 )
(753 )
(742 )
(724 )

(7)
(4)
موضيع ذات صلة
 
10/13/2017 4:58:20 PM
10/9/2017 10:44:02 AM
10/9/2017 10:43:12 AM
10/8/2017 3:04:11 PM
10/8/2017 3:02:13 PM
10/5/2017 3:48:30 AM
10/5/2017 3:46:43 AM
10/5/2017 3:45:02 AM
10/4/2017 3:54:38 PM
10/4/2017 3:52:24 PM
12345678910...
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة