Wednesday - 18/10/2017 م الموافق 28 محرم 1439 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    الحرس الجمهوري يشيع 3 من أبطاله     قتلى وجرحى من المرتزقة بينهم سودانيون بعمليات نوعية في الساحل وتعز ولحج     الجيش السعودي ينسحب من الحدود لصالح المرتزقة     مسؤول الإمداد الدوائي يتهم وكيل الصحة بإغلاق مخازن الأدوية والتسبب بكارثة     حازب يدشن امتحانات التنافس على المقاعد المجانية     38 غارة بالطيران الحربي وأباتشي العدوان على 7 محافظات وموقع سعودي     في برقيات تهانِ للزعيم بمناسبة العيد الـ54 لثورة الـ14 من أكتوبر     عمليات نوعية متواصلة في ما وراء الحدود.. و"فورين بوليسي" تكشف عن تصعيد سعودي مرتقب بإشراف أمريكي     43 غارة على 4 محافظات وعسير و 13 شهيداً وجريحاً من المدنيين في صعدة     نصف راتب لرفع اضراب المعلمين والنقابة تحذر
الحكومة تقر صرف مرتبات ا?شهر الماضية عبر البطاقة التموينية والتوفير البريدي
4/17/2017 2:44:05 PM
اليمن اليوم / فاروق مقبل
قدمت حكومة الإنقاذ الوطني أمس أمام مجلس النواب مشروع الموازنة الربعية للربع الثاني أبريل – يونيو 2017 م . وتوقعت الموازنة الربعية انخفاض الناتج المحلي الحقيقي إلى 4.027 مليار ريال بمعدل تراكمي يبلغ 45 % الأمر الذي سيترتب عليه انخفاض متوسط نصيب الفرد من الناتج المحلي ا?جمالي الحقيقي بمعدل تراكمي يصل إلى 51 % . كما توقعت الموازنة الربيعة أن يرتفع معدل البطالة قياسـاً على ما كان عليه الحال في العام المالي 2014م إلى ما لا يقل عن (60 %) عام 2017م، فيما توقعت ارتفاع معدل التضخم عام 2017م إلى حوالي (55 %) قياساً على ما كان عليه الحـال في عام2014م. وأشارت إلى أن استمرار الركود الاقتصادي وارتفاع المستوى العام للأسعار في ظل ارتفاع معدل نمو السكان سيؤدي إلى اتجاه نسبة السكان تحت خط الفقر إلى الأعلى، حيث من المتوقع أن يرتفع المعدل في عام 2017م إلى حوالي (75 %) قياسـاً بحوالي (60 %) عام 2014م . وتوقعت الموازنة أن يصل متوسط الإيراد الشهري من الربع الثاني من العام 2017م إلى حوالي (35) مليار ريال "يمثل النقد (السيولة) منه حوالي (5) مليارات ريال فقط، فيما يمثل المتبقي حـوالي (30) مليار ريال أرصدة وحسابات"، مقارنة بمتوسط إيراد شهري في العام 2014م حـوالي (184) مليار ريال، بنقص شهري قدره (149) مليار ريال . وتوقعت الموازنة عجزا شهريا بقيمة 92 مليار ريال نظرا لكون متوسط ا?نفاق الشهري يصل إلى 127 مليار ريال شهريا وهو بطبيعة الحال عجز كبير يصعب تمويله من المصادر المتاحة، مما يستدعي البحث عن موارد إضافية غير قابلة للاسترداد (موارد عامة وليست ديونا) لتغطية فجوة العجز هذه ولضمان الحفاظ على وضع مالي قابل للاستمرار . وحددت الموازنة الأولويات في النفقات على النحو التالي : 1 . نفقات التصدي للعدوان (الأغذية والملبوسات للدفاع والأمن + تكاليف المجهود الحربي + قيمة استهلاك المشتقات النفطية خاصة للوحدات الأمنية والعسكرية). 2 . استحقاقات الموظفين من المرتبات والأجور . 3 . النفقات الضرورية لتشغيل أجهزة الدولة، وعند حدودها الدنيا . 4 . نفقات خدمـات الدين العام (الأقسـاط + الفوائد) . وبحسب مشروع الموازنة الربعية الذي قدمه رئيس مجلس الوزراء الدكتور بن حبتور إلى مجلس النواب أمس فإن حجم الإيرادات المتوقعة للربع الثاني تبلغ 106 مليارات ريال وحجم ا?نفاق المتوقع 381 مليار ريال والحجز المتوقع 275 مليار ريال والتمويل المتوقع 45 مليار ريال والفجوة التمويلية 230 مليار ريال. ولفت إلى أن الحكومة ستصرف رواتب الموظفين والعسكريين للأشهر الماضية من العام 2016 – وحتى مارس 2017 إلى حسابات توفير بريدية وفقاً للإجراءات القانونية، حيث سيستلم الموظف (50 %) من راتبه عبر الكوبون التمويني، كما سيستلم (30 %) من راتبه نقداً وعداً، ويحول (20 %) من راتبه إلى حساب التوفير البريدي. وأحال المجلس مشروع الموازنة 4 لجنة مشتركة من الحكومة والبرلمان لدراستها خصوصاً كون معظم الأرقام الواردة غير واقعية خصوصاً في حجم الإيرادات.

العسلي: أتحداهم يصرفون 30% من رواتب الأشهر الماضية

من جانبه، قلل وزير المالية الأسبق، البروفيسور سيف العسلي من أهمية هذه الموازنة، وقال لــ"اليمن اليوم" إن الموازنة بشكلها المطروح لا قيمة لها، ولن تحل أزمة على الإطلاق، مشيراً إلى أنه لا توجد حقائق تدعمها. وأضاف: الموازنة هذه تفتقر إلى المصداقية تماماً، بل هي مجرد خيال مجنون. مبيناً: من التاجر الذي سيعطي الموظف مواد تموينية بـ50% من راتبه بدون ضمانات حقيقية لاستعادة قيمة بضاعته، وإن كانت الحكومة ستدفع للتجار، فليدفعوها للمواطن مباشرة، وإن كانت ثمة أموال سرية فهذا سيعرض الأمن القومي للخطر. وتابع: أيضاً الوديعة للتوفير البريدي بهذا الشكل باتت وديعة إجبارية، وهذا مخالف لقانون البنوك والدستور والقانون، وإن كانت ضريبة، فلا بد من قانون. وفي ختام تصريحه، تحدى وزير المالية الأسبق حكومة الإنقاذ الوفاء بصرف حتى 30% من رواتب الأشهر الماضية، مشيراً إلى أن العجز الشهري المبين في ذات الموازنة 92 مليار ريـال، فمن أين سيأتون بهذا المبلغ؟
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(5163 )
(4912 )
(948 )
(821 )
(643 )
(590 )
(574 )
(568 )
(563 )
(552 )

(1)
موضيع ذات صلة
 
10/18/2017 1:38:12 PM
10/18/2017 1:32:36 PM
10/18/2017 1:29:48 PM
10/17/2017 11:50:36 AM
10/17/2017 11:46:46 AM
10/17/2017 11:32:42 AM
10/16/2017 11:49:12 AM
10/16/2017 11:43:28 AM
10/16/2017 11:41:31 AM
10/16/2017 11:35:02 AM
12345678910...
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة