Sunday - 20/08/2017 م الموافق 28 ذو القعدة 1438 هـ   الأرشيف   دخول   البحث  
   
Skip Navigation Links
الرئيسية
Skip Navigation Links
اخبار محلية
Skip Navigation Links
اخبار العالم
Skip Navigation Links
اقتصاد
Skip Navigation Links
كتابات
Skip Navigation Links
ترجمات
Skip Navigation Links
عن الموقع
Skip Navigation Links
اعلن معنا
Skip Navigation Links
راسلنا
 
آخر الأخبار
    الزعيم: المطلوب قرار ملزم من مجلس الأمن لوقف العدوان     الزعيم: المطلوب قرار ملزم من مجلس الأمن لوقف العدوان     الأمم المتحدة والمجلس السياسي الأعلى يردان على طلب العدوان بشأن فتح مطار صنعاء     قصف صاروخي ومدفعي في عقر دار العدو.. وطائراته تقصف في نجران     سقوط (مروحية) إماراتية ومصرع وجرح 8 ضباط في شبوة     تدمير 5 آليات ومصرع وإصابة عدد كبير من المرتزقة و عمليات نوعية وضربات موجعه للمرتزقة في محور تعز     المؤتمر.. خلية نحل طوعية لـ24     الزعيم: تسليم الحديدة أبعد من عين الشمس     المحكمة البريطانية العليا ترفض طلباً بوقف تصدير الأسلحة للسعودية     الصالح الاجتماعية تدعم مستشفى القدس والجرحى بالأدوات والمستلزمات الطبية
برلمانيون أمريكيون يجددون تحذيراتهم لـ"ترامب" من مغبة معركة الحديدة
5/5/2017 10:14:52 AM
 اشنطن بوست/ ترجمة خاصة لـ"اليمن اليوم": فارس سعيد دعت مجموعة من الحزبين الأمريكيين (الجمهوري والديمقراطي) في رسالة وجهت إلى وزير الدفاع جيم ماتيس أمس الأول الثلاثاء إلى إعادة النظر في تأييده لهجوم يبدو وشيكا من قبل تحالف بقيادة السعودية على مدينة الحديدة الساحلية. وتضمنت الرسالة أنه "في مواجهة المأساة الإنسانية التي لا معنى لها في اليمن، حيث يحتاج 19 مليون شخص إلى دعم طارئ، فإننا ملتزمون باستخدام سلطتنا الدستورية لتأكيد مزيد من الرقابة على مشاركة الولايات المتحدة في الحرب وتعزيز المزيد من النقاش العام بشأن المشاركة العسكرية الأمريكية في الحرب في اليمن، الذي لم يأذن به الكونغرس مطلقا". وتؤكد الرسالة، التي صاغها مارك بوكان وجوستن اماش "أن أي دعم أمريكي مباشر للهجوم على الحوثيين وحلفائهم يجب أن يأذن به الكونغرس". وتهدد الرسالة أيضا بالتشريع الذي يسعى إلى "حظر تورط الولايات المتحدة في أي هجوم من هذا القبيل" في حالة فشل ماتيس في إطلاع الكونغرس على طبيعة الدعم الأمريكي للتحالف في اليمن. وقال بوكان في رسالة بالبريد الالكتروني: "في الشهر الماضي، سألت أنا و54 من زملائي، الرئيس ترامب، سؤالا بسيطا: ما هو المبرر القانوني للبيت الأبيض الذي يدعي تصعيد تدخل الولايات المتحدة في حرب السعودية في اليمن - وهي حرب لم يأذن بها الكونغرس أبدا؟ وأضاف السناتور بوكان: "مع الضوء الأخضر المحتمل من الرئيس ترامب، يبدو أن السعوديين يستعدون لتدمير شريان الحياة للواردات الغذائية لملايين اليمنيين الذين هم على وشك المجاعة". وتأتي رسالة الثلاثاء في أعقاب رسالة أخرى، وقعها 55 مشرعا، إلى الرئيس ترامب والمدعي العام جيف سيسيونس تصر على أن أي مشاركة مباشرة للولايات المتحدة في اليمن تقدم إلى الكونغرس للحصول على إذن. وفى رحلته إلى السعودية في أبريل، أشار ماتيس إلى الدعم العسكري والمخابراتي المباشر للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن. وقال سكوت بول، كبير مستشاري السياسات الإنسانية في منظمة أوكسفام الدولية، الذي عمل في اليمن: "السؤال الأهم هو كيف سيأخذون المدينة دون تدميرها وتدمير الميناء في هذه العملية". وأضاف "مع أي إغلاق سنرى من المؤكد المجاعة في غضون بضعة أشهر". يشار إلى أن رئيس منظمة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين كرر الاثنين تحذيرات منظمات الإغاثة قائلا "إن الأمم المتحدة تشعر بالقلق إزاء التداعيات الإنسانية لهذا الهجوم من حيث زيادة الأزمة الإنسانية، والخسائر في الأرواح".
تعليقات القراء
الاسم:
عنوان التعليق:
نص التعليق:
حجز اسمكم المستعار سيحفظ لكم  شخصيتكم الاعتبارية ويمنع الآخرين  من  انتحالـة  في التعليقات
 
(725 )
(722 )
(692 )
(687 )
(660 )
(653 )
(647 )
(623 )
(601 )
(598 )

(7)
(4)
موضيع ذات صلة
 
8/17/2017 1:58:44 AM
8/15/2017 4:10:31 AM
8/12/2017 3:29:07 PM
8/8/2017 3:45:05 PM
8/7/2017 3:36:28 PM
8/6/2017 4:21:37 PM
8/6/2017 4:18:33 PM
8/5/2017 2:14:34 PM
8/1/2017 2:16:04 PM
7/30/2017 3:03:48 PM
12345678910...
  جميع الحقوق محفوظة لليمن اليوم ©
 
تصميم وبرمجة